لبنان: قرار حكومي بعدم الإقفال العام وتكثيف التطعيم بالمدارس

جي بي سي نيوز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

جي بي سي نيوز :- قررت الحكومة اللبنانية الاستمرار في التدابير الوقائية والإجراءات الإدارية المتخذة لمواجهة فيروس كورونا ومتحوراته وإعادة افتتاح المدارس بعد تكثيف حملات التلقيح.
وقال وزير الصحة اللبناني فراس الأبيض بعد لقائه رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي "إن الأعداد اليومية للإصابة بفيروس كورونا تتزايد، وفي نفس الوقت، هناك قلق على الوضع الاستشفائي، مع أن الوضع في المستشفيات لغاية الآن لا يزال تحت السيطرة، ولم يزد عدد المرضى في العناية الفائقة بشكل كبير، ولكن المطلوب منا أن نكون على درجة من الجهوزية والاستعداد، في حال تزايد هذه الأرقام".
وأضاف: تباحثنا في عدة إجراءات تقوم بها الوزارة، ومنها افتتاح مركز طوارىء ميداني للكورونا من ضمن التجهيزات التي قدمتها دولة الإمارات للبنان، وسيسمح باستقبال المرضى الذين هناك شك بإصابتهم لإجراء تقييم لهم لمعرفة أوضاعهم، وهذا الأمر سيمكننا من مساعدة المرضى المصابين، وسيعلن عن هذا المركز خلال أيام.
وقال "لقد زدنا عدد أسرة المستشفيات بنسبة 30 بالمئة تقريبا لغاية الآن، ونعمل من اجل رفعها إلى أعداد اكبر في حال تطلب الوضع الوبائي ذلك، مشيرا إلى اننا نعلم جميعا انه للأسباب الاقتصادية والصحية والنفسية، طرح موضوع الإقفال العام ولكن لغاية الآن نبذل كل الجهود كي لا نصل إلى هذا الامر".
واوضح أنه جرى التباحث بموضوع المدارس، وهناك اجتماع اليوم ظهرا مع وزير التربية للبحث في هذا الموضوع لاتخاذ القرار المناسب، وما يهمنا جدا هو استمرار العام الدراسي، لأن أي تعطيل إضافي قد يكون اثره وخيما على طلابنا، لكن يجب أن نتأكد أن افتتاح المدارس سيتم بالطريقة الصحيحة، من خلال عدة أمور، من بينها نشر اللقاح بين التلاميذ والإدارة والمعلمين.
وعن أعداد التلامذة الذين أخذوا اللقاح، قال نعمل على المدارس، هناك حوالي 160مدرسة مسجلة من وزارتي التربية والصحة، ونحن نرسل الآن فرقا ميدانية لهذه المدارس لإجراء التلقيح فيها، واتوقع أن ينشط هذا الموضوع أكثر في الأيام المقبلة.
يذكر أن التقرير الأخير لوزارة الصحة اللبنانية سجل 20 حالة وفاة و2994 إصابة بفيروس كورونا خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.
--(بترا)

أخبار ذات صلة

0 تعليق

يلا شوت