تفاصيل جديدة في واقعة الممرض والسجود للكلب

الحكاية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نص تحقيقات القضية رقم 13401 لسنة 2021 جنح النزهة، والمتهم فيها عمرو خيري "طبيب بشري" والمعروفة إعلاميا بـ واقعة طبيب أسجد للكلب:

قال المتهم عمرو خيري خلال تحقيقات قضية اسجد للكلب، موضوع الكلب بدأ بهزار عادل معايا قبل يوم الفيديو بحوالي أسبوع، وكان تقريبا الهزار يوميا لحد اليوم اللي صورت فيه الفيديو، وهو قبل ما أصور الفيديو كان بيفضل يقولي بهزار أنت زعلان عليه ليه هو أبنك، أنا ممكن اجيب لك 15 زيه من القلج وبعد ما الكلب توفي، جبت كلب ثاني وقعد يقول على الكلب الثاني أن هو هرب مني من الساحل، وأنا كنت بضحك وأستقبل الهزار بصدر رحب وساعات كنت بقولة بكرة يموت لك عزيز.

وسرد المتهم عمرو خيري تفاصيل يوم الواقعة، قائلا: "أنا كنت قاعد في المكتب في عيادة العظام في الدور الأرضي في المستشفى، وكان معايا الدكتور معتز مسعد جمال الدين والسكرتير عمرو محمد رفعت، وعادل دخل عليا مش فاكر أنا اللي بعت له ولا هو جه من نفسه، ومكنش في أي إتفاق بيني وبينهم كل اللي حصل أننا ابتدينا نهزر مع عادل".

تحقيقات قضية اسجد للكلب.. الطبيب عمرو خيري: أعرف الممرض عادل من 23 سنة.. ومتعودين نهزر.

وأستكمل طبيب اسجد للكلب، قائلا: "أول ما عادل دخل العيادة كان بيهزر قالي أنا شوفت الكلب بتاعك في الجراج في العربية بتاعتك وشفته بيهرب من العربية، وأنا قعدت أقوله بهزار متتريقش على الكلب بتاعي كفاية أنك موت الأولاني وبعد كده ابتدينا نهزر معاه بأنه يعمل رياضة".

وتابع المتهم عمرو خيري في التحقيقات، أنا والدكتور معتز مسعد والسكرتير عمرو رفعت قعدنا نهزر معاه تقريبا أقل من 10 دقائق، بدأ الهزار بالكلام وبعدين طلبنا منه ينط 20 نطة بالحبل من غير ما يقف وأننا هنديله 50 جنية، وجبنا سلك كهرباء، وعمرو السكرتير مسك طرف ومعتز مسك الطرف الآخر وبدأ عادل ينط الحبل وبعد كده خليته يحي الكلب وأنا كمان أديت التحية للكلب بس الكلب مكنش موجود كان هزار، وبعدين قولتله اعتذر للكلب ولو ما أعتذرتلوش هخليك تسجد له قالي لا مش هينفع أسجد له قولت له خلاص أديله التحية.

وأنا مكنتش أقصد أي حاجة، أنا بهزر بس وده تجاوز لفظي غير مقصود، أنا مسلم وحجيت بيت الله واعتمرت وقبل الواقعة كنت لسه مصلي جماعة، وعن أوصاف الأدوات المستخدمة قال خيري "سلك كهربائي لونه أبيض وكان حوالي 2 متر أو أكثر والعصايا الخشب كان لونها بني فاتح مسطرة خشب وطولها حوالي نصف متر تقريبا".

واستطرد طبيب اسجد للكلب خلال التحقيقات، عادل استجاب لينا عشان كنا بنهزر معاه، فأنا قولت أصور عادي عشان الهزار.

وكانت المحكمة الاقتصادية بالقاهرة، قررت تأجيل محاكمة طبيبين وموظف بتهمة التنمر على ممرض، والمعروفة إعلاميًا بـ"اسجد للكلب" لجلسة 25 سبتمبر للاطلاع.

كان النائب العام، أمر بإحالة ثلاثة متهمين محبوسين؛ طبيبين وموظف بمستشفى خاص، للمحاكمة الجنائية؛ لاتهامهم بالتنمر على ممرض بالقول واستعراض القوة والسيطرة عليه؛ إذ أمروه بالسجود لحيوان يملكه طبيب من المتهمين مستغلين ضعفه وسلطتهم عليه بقصد تخويفه ووضعه موضعَ السخرية والحطّ من شأنه، واعتدائهم بذلك على المبادئ والقِيَم الأسرية في المجتمع المصري، وانتهاكهم حرمة حياة المجني عليه الخاصة.

وأقامت «النيابة العامة» الدليلَ قِبَل المتهمين مما ثبت من مشاهدة مقطع تصوير واقعة التنمر وإقرار المتهمين به وبصحة ظهورهم فيه، وما ثبت من شهادة المجني عليه وشاهديْن آخريْن، وما تتضمنه إقرارات المتهمين في التحقيقات.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق