تقرير: نمو اقتصادات دول الخليج يحفّز الاستثمارات العقارية الدولية

مباشر (اقتصاد) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أبوظبي – مباشر: كشفت شركة "جيه إل إل" في تقريرها الأخير، "انتعاش الاستثمار العقاري الخارجي لدول مجلس التعاون الخليجي"، عن توقعات بتفوق اقتصادات دول مجلس التعاون الخليجي نسبياً على باقي الاقتصادات حول العالم في عامي 2022 و2023، وهو ما سيدفع مستثمري المنطقة على الأرجح إلى اغتنام فرص الاستثمار في العقارات عالمياً.

وتتأثر ثقة المستثمرين حول العالم بالتحديات الناجمة عن تصاعد معدلات التضخم، وارتفاع تكاليف الطاقة، والسياسة النقدية المتشددة. ولا تقف تداعيات ذلك على تأخر القرارات الاستثمارية، بل تمتد إلى إضعاف السيولة في أسواق العقارات الدولية، وبالتالي تسود حالة من انعدام اليقين عالمياً, وفقاً لبيان صحفي.

وساهم التعافي القوي لأسعار النفط منذ منتصف عام 2020 في حفز ثقة المستهلكين والمستثمرين إقليمياً، ما أدى إلى زيادة ضخ رأس المال في قطاع العقارات العالمي.

ومن المتوقع أن تتحول استراتيجيات المحافظ الاستثمارية إلى قطاعات عقارية جديدة في المستقبل.

وبالرغم من سيطرة قطاعي المكاتب والفنادق في الماضي على التوجهات في مدن مثل لندن وباريس ونيويورك، لكن شهدت هذه المدن تحولاً نحو قطاعات أعلى نمواً كالمعيشة والخدمات اللوجستية، والتي مثلت بالمجمل أكثر من 40% من الاستثمارات الدولية في العامين الماضيين.

ويركز المستثمرون بشكل متزايد على قطاعات بديلة مثل مراكز البيانات وأصول الرعاية الصحية، وهو ما يعكس تغيراً في استراتيجياتهم عن العقد المنصرم. وتشكل هذه المساعي لتنويع المحافظ الاستثمارية جزءاً من توجهات أوسع تعززت خلال جائحة كوفيد-19.

وزاد نشاط المستثمرين من دول مجلس التعاون الخليجي في قطاع المعيشة بشكل كبير منذ عام 2020، ومع استحواذ هذا القطاع على ثلث الاستثمارات العالمية، من المتوقع أن يصبح جزءاً مهماً من محافظهم الاستثمارية، الأمر الذي سينعكس إيجاباً على قطاع الإسكان متعدد الأسر/ المساكن المعدّة للإيجار، كما سيمتد تأثيره إلى المساكن الطلابية ومساكن المسنين.

 وستحافظ الولايات المتحدة وأوروبا، ولا سيما المملكة المتحدة، على مكانتها في صدارة الأسواق المُستهدفة من قبل مستثمري الشرق الأوسط كما كانت دائماً.

ويدعم الارتفاع الكبير في الثروة الخاصة التوجه الاستثماري نحو العقارات في الخارج. ومن المتوقع أن تؤثر العوامل الخاصة بكل بلد بشكل كبير على الاستثمارات الخاصة من الشرق الأوسط في المدى

للتداول والاستثمار في بورصات الخليج اضغط هنا.

ترشيحات:

كامكو إنفست: الهدوء الحذر يسود أسواق المال الإماراتية مع غياب أي محفزات جديدة

تقرير: أبرز 10 معلومات عن الطرح الجديد المرتقب من "أدنوك" الإماراتية

فى 7 نقاط.. كيف سيسهل قانون القطاع الصناعي الجديد جذب الاستثمارات للإمارات؟

توقيع عقد شراكة بين شركتي "وادي النيل بنتا" للأدوية و"يونيميد" الإماراتية

أخبار ذات صلة

0 تعليق

يلا شوت