مدافع سيتي يعترف بعدم رؤية كرة هدفه في يونايتد قبل هز الشباك

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اعترف جون ستونز مدافع مانشستر سيتي بأنه لم ير الكرة جيدا قبل أن يهز شباك مانشستر يونايتد في نصف نهائي كأس رابطة المحترفين.

وسجل ستونز هدفه الأول منذ كأس العالم 2018 ليفتتح التسجيل في الدقيقة 49، قبل أن يضيف فرناندينيو الهدف الثاني قبل سبع دقائق من النهاية، ليتأهل سيتي إلى نهائي المسابقة.

وقال ستونز في تصريحات أبرزها موقع ناديه: "كنت أحاول فقط متابعة الكرة، لم أستطع رؤية خط سير الكرة، لكنني حاولت ونجحت".

وأضاف "نحن نتدرب على الركلات الثابتة في التدريب ونعلم مدى أهميتها في المباريات الكبيرة".

وواصل "أنا فقط أعمل بجد في محاولة لعب أكبر عدد ممكن من المباريات واللعب بقدر ما أستطيع وتقديم كل شيء للفريق وكل شيء للقميص".

وأكمل "كان لدينا العديد من الفرص والفرص الكبيرة والتحركات الرائعة حيث وضعنا أنفسنا في منطقة الجزاء وأنجزنا المهمة في نهاية اللقاء".

وأتم الدولي الإنجليزي "اللعب في هذه المباريات الكبيرة هو شيء يجعلني أؤدي بشكل أفضل وكذلك الفريق".

وتأهل الفريق السماوي إلى نهائي كأس الرابطة للمرة الرابعة على التوالي، ليواجه توتنام في النهائي يوم 25 أبريل المقبل.

مانشستر سيتي توج بلقب كأس الرابطة سبع مرات كثاني أكثر المتوجين به خلف ليفربول بفارق بطولة وحيدة.

وفاز مدرب سيتي بيب جوارديولا باللقب ثلاث مرات في رقم قياسي مثل السير أليكس فيرجسون وبوب بيزلي وبريان كلوف وجوزيه مورينيو.

لكن الإنجاز يتمثل في أن أي من المدربين المذكورين لم يحقق اللقب أربع مرات متتالية والآن أصبح جوارديولا على شفا تحقيق ذلك الأمر.

واستمرت لعنة نصف النهائي في مطاردة مانشستر يونايتد تحت قيادة مدربه أولي جونار سولشاير ولثاني مرة يودع بطولة أمام غريمه التقليدي مانشستر سيتي.

وفشل يونايتد في التأهل للنهائي منذ فوزه بها في عام 2017.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق