تقرير: رفض استئناف رونالدينيو بالخروج من الإقامة الجبرية

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

رُفض استئناف البرازيلي رونالدينيو ضد عقوبة السجن التي يواجهها في باراجواي بسبب جواز سفره المزور.

ووفقا لموقع "TUDN" وقدم دفاع رونالدينيو وشقيقه أوراقا من أجل منحهما فرصة للخروج من الإقامة الجبرية ضد قرار المحكمة السابق.

وبهذا القرار فأن عقوبة رونالدينيو بالسجن نهائية، ويتوقع أن تترواح بين 6 أشهر إلى 5 سنوات.

ورفض القاضي حصول رونالدينيو وشقيقه على "معيار الفرصة" وهو الذي يعفيهم من المقاضاة مقابل التعاون مع السلطات.

و يتواجد نجم منتخب البرازيل السابق في أحد الفنادق بالعاصمة أسنسيون تحت الإقامة الجبرية منذ 7 أبريل الماضي بعدما قضى شهرا في أحد السجون ().

ووصل رونالدينيو وشقيقه إلى باراجواي من أجل دعم برنامج اجتماعي للأطفال في مارس الماضي.

وألقي القبض على لاعب باريس سان جيرمان وبرشلونة وميلان الأسبق بعد اكتشاف دخوله البلاد بجواز سفر مزور، وقدّم المحاميون اعتراضا بأن جوازات السفر المزورة ما هي إلا هدايا لبدء مشروعات في البلاد فقط.

وألقي القبض على 12 شخصا متهما في القضية، بين مسؤولي إدارة تحديد الهوية التي تُصدر جوازات السفر، ومديرية الهجرة وسلطة مطار أسونسيون الدولي.

ويعود السبب لسفر رونالدينيو إلى باراجواي بطلب من داليا لوبيز وهي سيدة أعمال ورئيسة مؤسسة خيرية، التقت معه وشقيقه في المطار.

وأصدرت باراجواي مذكرة دولية للقبض على لوبيز في 18 مارس الماضي ولم يُلقى القبض عليها حتى الآن، إذ حدد المدعي العام في باراجواي أنها تمتلك شبكة لاستخدام وثائق هوية وجوازات سفر مزورة.

video:1

اقرأ أيضا:

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق